القسم الاجتماعي في الهيئة يواصل تقديم الدعم والمساعدات للعائلات النازحة في نينوى وبغداد

يواصل القسم الاجتماعي في هيئة علماء المسلمين؛ تقديم الدعم والمساعدات الإنسانية للعائلات النازحة من مدينة الموصل، والتي تتخذ من المخيمات والمباني المؤقتة مسكنًا لها في مناطق متفرقة من محافظة نينوى والعاصمة بغداد.

وجهّز القسم مخيم الجدعة جنوب الموصل بمساعدات اشتملت على (500) حصة غذائية، تضم العديد من الأصناف مثل؛ الرز، والمعجون، والسكر، وزيت الطعام، والعدس، والتمر، فضلاً عن الخبز والماء، إلى جانب توفير تجهيزات ولوازم إنسانية للنازحين الجدد الذين وصلوا المخيمات مؤخرًا.

وفي هذا السياق؛ زار وفد من القسم مخيمي السفينة، والنعمان في مدينة الأعظمية ببغداد، والذين يؤويان أكثر من (70) أسرة نازحة من محافظة الأنبار، وتكفل بتوفير مساعدات غذائية لها، فضلاً عن استقبال وجبة جديدة من النازحين الموصليين الذين وصلوا بغداد خلال الأسبوع الماضي، حيث هيأ القسم لهم مكانًا للسكن، وزوّدهم بمنح مالية.

هذا ويواصل القسم الاجتماعي؛ كفالة الأيتام والأسر المتعففة المسجلة لديه، وذلك ضمن سياق الجهد الإنساني الذي تبذله فروع الهيئة وأقسامها المختصة؛ في سبيل العمل على تخفيف حجم المعاناة التي باتت تتزايد يومًا بعد آخر.

 الهيئة نت

ج