القسم العلمي يستضيف الشيخ الدكتور جميل إبراهيم الموصلي في محاضرة عن ذكرى معركة بدر وما فيها من دروس وعبر

استضاف القسم العلمي في هيئة علماء المسلمين، الشيخ الدكتور (جميل إبراهيم الموصلي) لإلقاء محاضرة ضمن سلسلة الدروس العلمية في الموسم الرمضاني الثاني، في مصلى مقر الأمين العام.

وتناولت المحاضرة جوانب من يوم معركة بدر الذي وافق في السابع عشر من شهر رمضان؛ تلك المعركة الكبرى والملحمة العظمى، التي كان فيها عز للمسلمين كما جاء في قول الله تعالى: (ولقد نصركم الله ببدر وأنتم أذلة).

وبيّن الشيخ جميل أن معركة بدر كانت منعطفًا بين طريق الباطل وأهله وطريق الإسلام وأهله، الذين يجب أن يحصل ببنهما افتراق، ومن هنا سيمت الغزوة بـ(يوم الفرقان)، مستعرضًا أسباب المعركة والأحداث التي سبقتها، فضلاً عن مجرياتها وما حصل فيها ونتائجها والدروس المستنبطة منها.

وأشار الشيخ إلى المواقف العظيمة التي تحلى بها النبي صلى الله عليه سلم في تلك الغزوة، وفي مقدمتها الشجاعة والبسالة، وهي صفة ملازمة له في كل المواجهات التي خاضها المسلمون، إذ كان الصحابة رضي الله عنهم يقولون: كنا إذا حمي الوطيس واشتد القتال احتمينا برسول الله عليه الصلاة والسلام.

ومن المواقف الأخرى التي تميزت بها الغزوة، بيّن الشيخ فضائل الدعاء الذي لازمه النبي صلى الله عليه وسلم، ولجوئه إلى الله عز وجل، لطلب النصر والعون منه، إلى جانب أخلاق عظيمة أخرى منها التواضع، ولين الجانب، والرحمة التي لمسها الجنود من قائدهم عليه الصلاة والسلام.

وسرد الشيخ جميل جملة من الروايات والأحداث التي حصلت في أثناء الغزوة وما بعدها، مسلطًا الضوء على إشارات مهمة تتعلق بالشورى والمصلحة وحسن السياسة وسداد الرأي، وغير ذلك من المسائل التي تعود على أمة المسلمين بالنفع والصلاح والفائدة.

الهيئة نت

ج


الرد السريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *