اكثر من (300) شخص بين قتيل وجريح اثر تفجير استهدف مزارا صوفيا جنوبي باكستان

قتل (72) شخصا واصيب نحو (250) بجروح خطيرة اثر تفجير استهدف مرقدا صوفيا يعج بالزائرين اليوم الخميس في اقليم السند جنوبي باكستان.

ونسبت الانباء الصحفية الى مصادر بالشرطة قولها :" إن شخصا راجلا هاجم مزار (لال شهباز قلندر) الصوفي المكتظ بمدينة (سهوان) شمال شرق كراتشي عاصمة اقليم السند جنوبي البلاد، ما اسفر عن مقتل (72) شخصا في الحال، واصابة (250) اخرين بجروح مختلفة".

واوضحت الانباء الصحفية ان من بين القتلى (12) امرأة وطفلين، وان عدد القتلى مرشح للارتفاع لوجود عشرات الاصابات الحرجة، وقد تم نقلهم الى المستشفيات بواسطة المروحيات نتيجة لخطورة اصاباتهم.

واشارت الانباء الى ان الحكومة قدمت احتجاجا رسميا لنظيرتها في افغانستان عقب الهجمات التي تعرضت لها، اذ تؤكد السلطات في اسلام اباد ان معظم المهاجمين يعبرون الى البلاد من الحدود الافغانية، اذ تبنى تنظيم الدولة مسؤوليته اليوم عن الهجوم، بينما ندد رئيس الوزراء الباكستاني (نواز شريف) على الفور بالهجوم.

وبيّنت الانباء ان السلطات الباكستانية اتخذت تعزيزات امنية مشددة لمواجهة موجة التفجيرات التي تعرضت لها البلاد، وقد تم اعلان حالة الطوارئ في عدة مناطق حساسة، لكن ذلك لم يمنع وقوع مثل هذه الهجمات.

الجزيرة + الهيئة نت

س


الرد السريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *