بسبب ظروف مختلفة .. مصرع اكثر من عشرة نازحين منذ كانون الثاني الماضي في عدد من المخيمات

لقي اكثر من عشرة نازحين مصرعهم بسبب ظروف مختلفة منذ كانون الثاني الماضي، في حين تم دفنهم في مقابر قريبة من اقامتهم.

ونقلت الانباء الصحفية عن صحيفة خليجية قولها:" إن عدد النازحين الذين لقوا مصرعهم في المخيمات ارتفع منذ مطلع كانون الثاني الماضي الى (11) شخصا بينهم خمسة اطفال وسيدتان"، وبيّنت انهم قضوا نتيجة حرائق داخل مخيماتهم او الصعق بالكهرباء او البرد ونقص التغذية.

ولفتت الانباء الى ان هناك سبعة اخرين اصيبوا خلال الفترة المذكورة، لافتا الى ان الذين لقوا مصرعهم دفنوا بمقابر قريبة من المخيمات في كركوك وعامرية الفلوجة وجنوب غربي الموصل.

من جهته، كشف رئيس اللجنة الدولية للصليب الاحمر (بيتر ماورير) عن وجود مليون و(800) الف شخص ما زالوا نازحين داخل العراق، بعد اكثر من عام على انتهاء العمليات القتالية في محافظاتهم.

يشار الى ان مخيمات النزوح المقامة في المحافظات العراقية، تعاني من نقص كبير في معظم الاحتياجات والمستلزمات الضرورية لحياة وصحة النازحين، ولا تولي الحكومة اهتماما بها، ما يزيد من معاناة النازحين خصوصا الاطفال والنساء، وهذا ما تشهده المخيمات سواء في الصيف او الشتاء على اختلاف الظروف المناخية المتسمة بالتطرف في العراق.

الهيئة نت

س