اغلاق الطرق المؤدية الى نابلس شمالي الضفة الغربية بعد عملية طعن اصيب بها صهيونيان احدهما جندي

اغلق الجيش الصهيوني اليوم الخميس الطرق المؤدية إلى مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية اثر تعرض اثنين من الصهاينة احدهما جندي لعملية طعن.

واوضحت الانباء الصحفية ان جيش الاحتلال اغلق جميع الحواجز العسكرية المحيطة بنابلس، ومنع سيارات الفلسطينيين من المرور عبرها، الامر الذي ادى الى حدوث اختناقات مرورية.

ولفتت الانباء الى ان الجنود الصهاينة اصابوا شابا فلسطينيا بالرصاص، اثر طعنه احدهم بسكين عند مدخل مستوطنة (تامير) القريبة من نابلس، لكنه تمكن من الفرار مستقلا سيارة خاصة.

واشار الجيش الصهيوني الى ان مستوطنة كانت بالمكان اصيبت بجروح من جراء اطلاق الجنود الرصاص عليها، عن طريق الخطأ، كما رشق عدد مستوطني مستوطنة (يتسهار) المجاورة، المعروفين بتطرفهم، مركبات فلسطينيين كانت تمر في المنطقة، ما ادى الى تهشم زجاج عدد منها.

وكانت الضفة الغربية قد شهدت يوم الاحد الماضي، هجوما قتل فيه مستوطنان واصيب ثالث بجروح، بعدما اطلق شاب فلسطيني الرصاص عليهم في منطقة صناعية مجاورة لمستوطنة (بركان) شمالي الضفة الغربية.

وكالات + الهيئة نت

س