بيان رقم (1325) المتعلق بتنفيذ الإدارة الأمريكية لوعدها بنقل سفارتها إلى القدس المحتلة

  • بيانات
  • 359 قراءة
  • 0 تعليق
  • الإثنين 14-05-2018 04:06 مساء

أصدرت الامانة العامة بيانا بخصوص تنفيذ الإدارة الأمريكية لوعدها بنقل سفارتها إلى القدس المحتلة، وفيما يأتي نص البيان:

بيان رقم (1325)

 المتعلق بتنفيذ الإدارة الأمريكية لوعدها بنقل سفارتها إلى القدس المحتلة

 

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله محمد بن عبدالله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد:

فتنفيذًا لوعودها المؤكدة لسياستها العدائية تجاه المسلمين وقضاياهم؛ نقلت الولايات المتحدة الأمريكية سفارتها إلى (القدس) وسط أجواء احتفالية من الساسة الأمريكان وساسة الكيان الصهيوني، في خطوة تُظهر الانحياز التام والمعروف من الإدارة الأمريكية لهذا الكيان الغاصب؛ واستخفافها التام بالرفض الدولي الكبير لهذه الخطوة، فضلًا عن الاستخفاف بمشاعر المسلمين: حكامًا؛ لم تلق لهم بالًا، ومحكومين؛ لا حول ولا قوة لهم. 

وتأتي هذه الخطوة في هذا التوقيت الذي يشهد مظاهرات ومسيرات واسعة؛ للتعبير عن حق الفلسطينيين في (العودة) إلى أرضهم ووطنهم، تزامنًا مع ذكرى (النكبة) وقرب شهر رمضان؛ لإظهار الغطرسة الأمريكية على العالم، وأنها غير معنية بمراعاة الحقوق والمقدسات الإسلامية، والتراجع الملحوظ والمتوقع لمواقف الدول الإسلامية والعربية التي يبدو أنها رضيت بالأمر الواقع، وانشغلت أو تشاغلت بهمومها الداخلية عن القيام بواجبها تجاه هذا الحدث الخطير.    

والهيئة إذ تستنكر هذه الخطوة، المتوقعة من الإدارة الأمريكية في سياق سياساتها التي تنهجها منذ سنوات؛ إلا أنها تؤكد على أن هذا الإجراء هو محاولة لفرض واقع حال غير دائم، مهما طال الزمن وضعفت الهمم وتخاذل المعنيون؛ فدماء مئات الفلسطينيين الذين سقطوا في الأسابيع الأخيرة بنيران القوات الصهيونية في (مسيرات العودة): شهداء وجرحى؛ هي الدليل على ما نقول.

وإذ نؤكد على تمسك الأمة الإسلامية بحقها في القدس، وعدم قبولها التنازل عنها؛ فإننا نوصي أهلنا في فلسطين بالصبر، ونوصي الأمة الإسلامية كافة بتقديم العون لإخوانهم المرابطين، وإن نصر الله لآت بإذنه تعالى.

الأمانة العامة

28/ شعبان/ 1439 هـ

14/5/2018 م