بمشاركة وفد من هيئة علماء المسلمين اختتام أعمال مؤتمر (الوسطية) في جمهورية المالديف

الهيئة نت| اختتمت اليوم (الأحد) في مدينة (كورونبا) المالديفية أعمال مؤتمر (دور الوسطية في مواجهة الإرهاب وتحقيق الاستقرار والسلم العالمي) برعاية وزارة الشؤون الإسلامية في جمهورية المالديف، وبالتعاون مع المنتدى العالمي للوسطية. 

وتضمنت الجلسة الختامية للمؤتمر كلمة للأستاذ الدكتور أحمد زياد وزير الشؤون الاسلامية في جمهورية المالديف وكلمة للدكتور مثنى حارث الضاري الأمين العام للهيئة، ألقاها بالنيابة عنه الدكتور عمر النقيب عضو مجلس شورى الهيئة؛ وكانت بعنوان (العلاقة بين التربية الجيدة والحكم الرشيد ومفهوم الوسطية).

ويذكر أن المؤتمر افتتح يوم أمس وشاركت فيه شخصيات فكرية وعلمية من عدد من الدول الإسلامية بلغت أربعة عشر دولة. وشاركت الهيئة في المؤتمر بوفد ضم عضوي مجلس الشورى الدكتور عماد الجبوري والدكتور عمر النقيب.