الأمين العام للهيئة يلتقي وفدا مشتركا من مؤسسة قرطبة والخارجية السويسرية

الهيئة نت ـ عمّان| التقى الأمين العام لهيئة علماء المسلمين الدكتور مثنى حارث الضاري؛ وفدا مشتركا من مؤسسة قرطبة ووزارة الخارجية السويسرية، صباح اليوم في مكتب الهيئة في العاصمة الأردنية عمان.

ورحب الأمين العام بالوفد الزائر الذي ضم السيد جين نيكولاس بيتر من الخارجية السويسرية والسيد الأخضر غطاس والسيدة شارلوت مونيه من مؤسسة قرطبة، الذين قدموا موجزا لمجمل أعمال مؤسسة قرطبة وطبيعة عملها المشترك مع وزارة الخارجية السويسرية، وعرضًا لأعمالها التي تتوزع على مناطق شمال افريقيا واسيا.
وبحث الوفد مع الدكتور الضاري عددا من القضايا التي توليها المؤسسة اهتماما كبيرا وتسعى لإيجاد حل لها أو تقريب وجهات النظر بحسب رؤية المؤسسة، مستفسرا عن نقاط مهمة تحتاج الى شرح وتوضيح فيما يتعلق بالأوضاع في العراق.
وقدم الشيخ الضاري تصورا عن هذه المشكلات وطرح رؤية هيئة علماء المسلمين في حلها مبينا النقاط المفصلية والعقبات التي تواجه أي ساع لحل المشكلات التي تعصف بالعراق والعراقيين، مؤكدا على أن الحل ليس صعبا لكن ثمة أطراف تسعى لإدامة هذه المشاكل.
وحضر اللقاء عدد من مسؤولي الأقسام في الهيئة ومدير مكتب الأمين العام، وتسلم الوفد الضيف مجموعة من إصدارات الهيئة، باللغتين العربية والانكليزية.

الهيئة نت