الرئيس الامريكي يقيل وزير الخارجية ويعيّن مديرة للمخابرات

أقال الرئيس الأمريكي (دونالد ترمب)، وزير الخارجية (ريكس تيلرسون)، ورشّح (مايك بومبيو) مدير وكالة المخابرات المركزية لخلافته، كما اختار (جينا هاسبل) نائبة الأخير لتصبح أول امرأة تدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية.

واوضحت الانباء الصحفية ان (ترمب) وجّه عبر حسابه على موقع (تويتر) الشكر لـ(تيلرسون) على خدماته، قائلا: "إن مدير الاستخبارات (مايك بامبيو) سيكون وزير خارجة أمريكا المقبل وسيقوم بعمل رائع، وإن (جينا هاسبيل) ستصبح أول امرأة تدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية خلفا لـ(بامبيو)".

واشارت الانباء الى ان هذه الترشيحات بحاجة إلى مصادقة مجلس الشيوخ الأمريكي .. لافتة الانتباه الى ان مجلس الشيوخ سيعقد جلسة للتصويت على ترشيح (مايك بامبيو) الذي طُرح اسمه منذ شهور لتولي منصب وزير الخارجية.

ولفتت الانباء الانتباه الى ان (بامبيو) كان عضوا في مجلس النواب الأمريكي، وتبنى العديد من المواقف اليمينية المتشددة تجاه العرب والمسلمين، وبذلك يكون فكره قريب جدا من فكر (دونالد ترمب) حيث يُوصف بأنه من الموالين لـ(ترمب).

وأوضحت الانباء ان (جينا هاسبيل) التي اختارها (ترمب) لإدارة وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية تعمل فيها منذ عام 1985، وان اختيارها لهذا المنصب ربما يأتي ردا على انتقادات وُجهت إلى (ترمب) بسبب نظرته للمرأة.

واشارت الانباء الى إن اقالة (تيلرسون) تأتي بعد يوم واحد من قطع جولته الإفريقية وعودته الى واشنطن، وليس من الواضح تماما فيما اذا كان الوزير المقال يعرف بأمر إقالته قبل تغريدة (ترمب) أم لا.

وخلصت الانباء الصحفية الى القول: "ان قرار الرئيس الأمريكي يأتي في الوقت الذي يتوقع فيه البعض بأن يتم الكشف عن تفاصيل صفقة (القرن) خلال الأسابيع القليلة المقبلة، إضافة إلى محادثات تتعلق بالأزمة الخليجية" .. مشيرة الى ان مسؤولا في البيت الأبيض كشف النقاب عن إن (ترمب) يريد فريقا جديدا قبيل المحادثات مع كوريا الشمالية.

وكالات + الهيئة نت

ح